راديو صوت بيروت إنترناشونال

الحريري لن يفتح خطوطاً مع النظام السوري بشأن النازحين

أكدت مصادر وزارية أن رئيس الحكومة سعد الحريري ما زال متمسكاً بموقفه بعدم فتح خطوط الإتصال مع النظام السوري ، في ما يتصل بعودة النازحين السوريين ، لأن هذا الأمر مسؤولية الأمم المتحدة أولاً وأخيراً، وأنه لن يعطي النظام وأدواته أي فرصة لإعادة التقاط الأنفاس من خلال عودة التواصل معه في موضوع النازحين .

ولفتت المصادر لصحيفة “السياسة” الكويتية، إلى إعتبار أن البيان الذي صدر عن مجلس الوزراء يشدد على التزام “النأي بالنفس” عن صراعات المنطقة، وهذا يعني بوضوح عدم فتح الخطوط مع نظام الأسد الذي قتل وهجر شعبه، ولا مع سواه، وبالتالي فإن على الأطراف السياسية في الحكومة وخارجها الإلتزام بقرارات مجلس الوزراء، في إطار السعي لتحييد لبنان وإبعاده عن صراعات المنطقة.

واستبعدت المصادر أن يصار حالياً إلى تجديد المطالبة بحوار مع النظام السوري ، بحجة العمل لإعادة اللاجئين ، ما قد يشكل تعارضاً مع ما أقرته الحكومة، وهذا بالتأكيد سيرخي بتداعيات بالغة السلبية على الأوضاع الداخلية وعلى مصير الحكومة، مشيرة إلى أن أي خطوة باتجاه النظام السوري بشأن النازحين ستكون موضع تشاور واسع ولن تحصل إلا بغطاء من مجلس الوزراء، إذا اقتضت المصلحة اللبنانية ذلك.

 

المصدر السياسة الكويتية