هكذا رد حزب الله على مكافأتي أمريكا لاعتقال قيادييه‎

رد حزب الله اللبناني على مكافأتي الولايات المتحدة لاعتقال اثنين من قيادات الحزب.

وقال الحزب إن المكافآت الأمريكية “لن يكون لها أي تأثير”.

ونقلت وكالة “رويترز” عن مسؤول كبير في حزب الله، قوله إن “هذه الاتهامات من الإدارة الأمريكية ضد حزب الله ومجاهديه هي اتهامات مرفوضة وباطلة، ولن تؤثر إطلاقا على عمل المقاومة ضد العدو الصهيوني وضد الإرهابيين والتكفيريين”.

وأضاف المسؤول، الذي طلب عدم نشر اسمه: “نحن نعتقد جازمين أن هذه الاتهامات تأتي في سياق رد الفعل على الانتصارات الكبيرة التي حققها محور المقاومة في سوريا والعراق ضد الإرهابيين والتكفيريين”.

وكانت الولايات المتحدة عرضت 7 ملايين دولار لمن يزودها بمعلومات توصل إلى القيادي في الحزب طلال حمية، قائد وحدة العمليات الخارجية لحزب الله. إضافة إلى 5 ملايين دولار لمن يدلي بمعلومات عن فؤاد شكر، وهو أحد أبرز العناصر العسكرية في حزب الله.

يشار إلى أن المكافآت التي وضعتها الولايات المتحدة جاءت تزامنا مع استعداد إدارة دونالد ترامب الكشف عن استراتيجية لتصعيد الضغط على إيران، الداعم الرئيسي لحزب الله.

يذكر أن طلال حمية مدرج على قائمة الوزارة للإرهابيين الأجانب منذ 2015، بينما أضيف فؤاد شكر إليها في 2013. وصنفت الولايات المتحدة حزب الله جماعة إرهابية أجنبية في 1997.

 

المصدر

عربي21- عامر الجندي
Loading...
شاهد أيضاً