راديو صوت بيروت إنترناشونال

الخارجية التركية تدعو ترامب لإعادة النظر في قراره “الخاطئ”

دانت الخارجية التركية إعلان الرئيس الأميركي اعتراف الولايات المتحدة بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الأميركية إليها، ودعت ترامب إلى إعادة النظر في قراره “الخاطئ”.

وجاء في بيان صدر عن الخارجية التركية: “إننا ندين الإعلان غير المسؤول الصادر عن الإدارة الأميركية الذي تلقيناه بقلق بالغ”.

وأكدت أنقرة أن قرار ترامب يخالف القانون الدولي وقرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة، إذ أن المجتمع الدولي والأمم المتحدة رفضا ضم إسرائيل للقدس.

وشددت الخارجية التركية على أنه من غير المقبول أن تغفل الولايات المتحدة كونها العضو الدائم بمجلس الأمن الدولي الحقيقية المنصوص عليها في مختلف القرارات الدولية، أن إنشاء دولة فلسطينية مستقلة بحدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية على أساس حل الدولتين هو الحل الوحيد للصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

وأكدت تمسك تركيا بهذا المبدأ. ودعت أنقرة الرئيس الأميركي إلى “إعادة النظر في قراره الذي وصفته بالخاطئ”، مشيرة الى أن “القرار الأميركي الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الأميركية إلى القدس يهدد بتدمير كامل لأي أسس للسلام في الشرق الأوسط”.

وأضافت أن التطورات الأخيرة المتعلقة بالقدس ستناقش على نطاق واسع خلال قمة زعماء منظمة التعاون الإسلامي وجلسة مجلس وزراء الخارجية لتلك الدول التي ستعقد في 13 كانون الأول الجاري في اسطنبول برئاسة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

المصدر وكالات